Facebook
WhatsApp
Twitter
Instagram
LinkedIn
YouTube
Telegram
    +201005699966 -   +966535561107

أكاديـمـيـا جلـــــوب


المدونة





21/08/2022

نماذج للشكر والإهداء في البحث العلمي
/مقالات علمية

الهدف من كتابة الإهداء في البحث العلمي وطريقة كتابته:

 إن الهدف من الاهداء في البحث العلمي يرجع لان كل فرد يعتز بأشخاص عن غيرهم. نظراً لمن كان يقوم بمد يد العون له لذا من الواجب شكرهم والاعتراف بفضل مساعدتهم له. وهذا هو المراد من الاهداء في البحث العلمي، والذي يعتبر من العناصر المُظهرية الهامة. وعلى الباحثين أن يهتموا بالإهداء وأن يُصيغوا الاهداء بأسلوب بلاغي مميز.

 الفرق بين الشكر والتقدير والاهداء في البحث العلمي:

  • إن الشكر والتقدير هو الجزء الذي يتعلق بشكر من قام بمساعدة الباحث في البحث الخاص به عن طريق النصح والإرشاد في كتابتها. ومن بين هؤلاء الأشخاص مشرف البحث، وبعض الجهات التي تعاونت ووفرة البيئة المناسبة. كما يمكنه شكر هيئة أو منظمة مدته ببيانات هامة تخص بحثه العلمي. وأيضاً يقوم بشكر المفحوصين والمبحوثين فإنهم يُعدوا جزءاً هاماً في إجراءات البحث.
  •  أما الإهداء في البحث العلمي فهو يختص بشكر الأشخاص المؤثرة في حياة الباحث بشكل عام: كالأب والأم والإخوة والأخوات أو الزوجة أو أحد الأصدقاء، أو ولي الأمر.

كيفية كتابة نموذج شكر وتقدير في رسالة الماجستير :

  • رسالة الشكر والتقدير يبدأ فيها الطالب أولاً بشكر الله عز وجل على الإنعام عليه. بمثل هذه النعمة والخبرة في تخصصه، وأن يسأل الله توفيقه في هذا البحث.
  • ومثال على هذا الكلام يمكن أن يكتب: حمداً لله عز وجل على هذا التوفيق ووفقنا بتقديم هذا. ويسر لنا ذاك البحث ورفع مكانتنا بين الكثير وجميع الأشخاص ونشكر الله على هذا التوفيق.  
  • ثم بعدها نقوم بشكر كلاً من العائلة والأساتذة وأي من قام بالمساعدة في هذا البحث من أقارب أو زملاء وأي من الأشخاص المختلفين. وبالإمكان ذكر بعض أسماء الأشخاص، ولكن نحذر من ذكر الجميع فهذا سيعطي انطباعاً بعدم الراحة.
  • إذ قمت بذكر شخص ونسيان ذكر شخص آخر فهذا سيسبب الانزعاج والتوتر الكبير لبقية الأشخاص الآخرين. ثم بعدها قم بشكر وتهنئة الأساتذة على ما قاموا به من مجهود معك وعلى سبيل المثال: أتوجه بشكري الخالص الى استاذي الكبير المقتدر الدكتور….، من أجل ما بذله معي من مجهود وما قام به في مساعدتي في هذا المجال.
     

نموذج لإهداء رسالة ماجستير أو دكتوراه:

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبيّ بعده، وبعد:

الشكر لله - عز وجل - الذي أنار لي الدرب، وفتح لي أبواب العلم وأمدني بالصبر والإرادة لإتمام هذه الرسالة, فله الحمد والشكر حمدًا طيبًا مُباركًا يليق بجلاله، ومن باب قول المُصطفى صل الله علية وسلم "لا يشكر الله من لا يشكر الناس".

فإن الوفاء يقتضي أن يُرد الفضل لأهله، لذلك أتقدم بجزيل الشكر والعرفان إلى من كان له الفضل بعد الله في إخراج هذا البحث العلمي, الأستاذ الدكتور/.............,  لتفضله بالإشراف على هذه الرسالة, والذي وجدت فيه أستاذًا فاضلاﹰ معطًاء, بذل الجهد، وقدَّم التوجيه السليم والرأي السديد، الذي ساعدني في تخطى الكثير من الصعاب فجزاه الله عنى خير الجزاء وأمده الله بدوام الصحة والعافية.

                 وإنه لمن دواعي فخري واعتزازي أن يناقش هذا البحث العالم الجليل الأستاذ الدكتور/ ................، والذي أتوجَّه إليه بأسمى آيات الشكر والتقدير؛ لتفضُّله بقبول مناقشة البحث رغم ثقل أعبائه ومسئولياته؛ ليضع إرشاداته المتميزة التي تثري هذا العمل فجزاه الله عني خير الجزاء.

    كما يشرفني أن يتفضل بمناقشة هذه الدراسة  الأستاذة الدكتورة/ ..................، ولا شك في أني سأفيد كثيرًا من توجهاته السديدة، وآرائه الرشيدة، وخبرته العلمية النافعة, فجزاها الله عني خير الجزاء.

 







تعليقات


أكاديـمـيـا جلـــــوب

طريقك لمستقبل أكاديمى واعد


معلومات الاتصال

تواصل مع اكاديميا جلوب من خلال مواقع التواصل الاجتماعى او ارسل لنا بريد الالكترونى لتستقبل كل جديد


طرق الدفع



تابعنا على تويتر



جميع الحقوق محفوظة لأكاديميا جلوب 2020

صمم بواسطة True.Sys