Facebook
WhatsApp
Twitter
Instagram
LinkedIn
YouTube
Telegram
    +201005699966 -   +966535561107

أكاديـمـيـا جلـــــوب


المدونة





14/02/2024

هل أثر الذكاء الاصطناعي على الصفوف الافتراضية؟
/مقالات علمية

مع تطورات الذكاء الاصطناعي؛ تُفتح أبواب جديدة لتحسين نوعية التعليم وجعله أكثر فاعلية وتكيف، فيعد التعليم الذكي واحداً من أبرز الاستخدامات المبتكرة للذكاء الاصطناعي ويقدم فرصًا مذهلة للتعلم في الصفوف الافتراضية، في هذا المقال نستكشف سويًّا حال الصفوف الافتراضية قبل الذكاء الاصطناعي، وحال الصفوف الافتراضية بعده كما يلي:

الصفوف الافتراضية قبل ظهور الذكاء الاصطناعي

قبل ظهور الذكاء الاصطناعي، كان التعليم متاحًا بشكل افتراضي؛ وأدى دورًا كبيرًا وفعالًا في تيسير العملية التعليمية من خلال توفير المحتوى عبر الإنترنت في شكل مقاطع فيديو تعليمية، وموارد نصية وسمعية.

ولكن كان هناك بعض المشكلات مثل محدودية التواصل بين أطراف العملية التعليمية، فلم تنجح هذه الصفوف الافتراضية في تعويض نقص التواصل المباشر في الصفوف التقليدية بالدرجة المطلوبة، وبذلك بقي التعليم الافتراضي يفتقر إلى التفاعل الاجتماعي الذي عزز شعور العزلة لدى الباحثين والمتعلمين.

ولم تتطور الصفوف الافتراضية إلى الحد الذي يمكنها من تقديم تقييمات حقيقية لمستويات المتعلمين فكان الاعتماد على الاختبارات والمهام الكتابية (مثل التعليم التقليدي) حلاً غير مجديًا في تقييم مستوى التعلم في الواقع الافتراضي، وأما المشكلة الأهم فكانت في متابعة المتعلمين وتوجيههم.

الصفوف الافتراضية بعد الذكاء الاصطناعي:

تغير التعليم الافتراضي بعد الذكاء الاصطناعي من خلال تمكين المتعلمين من تخصيص التعليم، وتعزيز التفاعل، وتوفير تقييم فردي دقيق، وهذا يعني تعزيز تجربة التعلم ورفع مستوى الفعالية في الصفوف الافتراضية، ويظهر ذلك في النقاط الخمسة التالية:

1- تخصيص محتوى التعليم:

 بفضل الذكاء الاصطناعي يمكن تخصيص تجارب التعلم بشكل دقيق لكل متعلم، إذ يتيح التحليل الذكي لمستوى المعرفة وأسلوب التعلم للمتعلم أن يتمتع بتجربة تعليمية مُحسَّنة، على سبيل المثال، منصات التعلم الذكية تستخدم البيانات لتوضيح المفاهيم التي يجب تعزيزها لكل طالب بشكل فردي.

2- توفير التقويم الفردي:

يمكّن الذكاء الاصطناعي المعلمين من تقديم تقييم فردي للمتعلمين بناءً على أدائهم وأنماط تعلمهم، من خلال توجيه الطلاب نحو الجوانب التي يحتاجون تطويرها بشكل أفضل، على سبيل المثال، نظام تعلم ذكي يمكنه توجيه الطالب بناءً على أدائه في المهام السابقة.

3- تعزيز التفاعل والمشاركة الفعالة:

يمكن إنشاء نظم تفاعلية من خلال الذكاء الصناعي، حيث مكنهم من التفاعل مع المحتوى التعليمي وبعضهم البعض، كما يمكن استخدام الذكاء الاصطناعي لإنشاء محتوى تعليمي تفاعلي وجذاب من خلال تقديم أسئلة تفاعلية أثناء الدروس والتحفيز على المشاركة الفعالة والمناقشات.

 4- تحسين الكفاءة التعليمية:

من خلال تحليل المحتوى التعليمي وإعداد البرامج التعليمية.

المرجع:

أحمد حبيب، موسى بلال . (2019). الذكاء الاصطناعي ثورة في تقنيات العصر، القاهرة: المجموعة العربية للتدريب والنشر.

 







تعليقات


أكاديـمـيـا جلـــــوب

طريقك لمستقبل أكاديمى واعد


معلومات الاتصال

تواصل مع اكاديميا جلوب من خلال مواقع التواصل الاجتماعى او ارسل لنا بريد الالكترونى لتستقبل كل جديد


طرق الدفع



تابعنا على تويتر



جميع الحقوق محفوظة لأكاديميا جلوب 2020

صمم بواسطة True.Sys