Facebook
WhatsApp
Twitter
Instagram
LinkedIn
YouTube
Telegram
    +201005699966 -   +966535561107

أكاديـمـيـا جلـــــوب


المدونة





02/04/2024

الصور العقلية والذهنية
/مقالات علمية

  يعد استخدام الباحث العلمي للصور العقلية والذهنية في عنوان دراسته كمتغير وسيط أمرًا حديثًا فالمتغير الوسيط هو متغير شبيه بالمتغير المستقل ولكنه يتوسط العلاقة بين المتغير المستقل من طرف والمتغيرات التابعة من طرف آخر، فيختار الباحث العلمي المتغير الوسيط من أجل المساعدة في التأثير وليس الفاعلية على المتغيرات التابعة، وسوف نوضح للباحث العلمي الصور العقلية والذهنية في هذا المقال.

الصور العقلية تعبر عن تمثيل للأشياء والأحداث والمواقف التي تمثل أمام الفرد وقت الإدراك، فهي تمثل قدرة الفرد على تخيل الصور العقلية (Mental Pictures) على هيئتها الأصلية البصرية أي كما تم تمثيلها.

وقد ميز العلماء بين تمثيل الصور والرموز أو الكلمات، فتمثيل الصور أسهل من تمثيل الكلمات والرموز؛ لأنه من الصعب رسم صورة لمساعدتك في شرح معنى الديمقراطية أو العدالة، وبذلك يمكن إيجاز الخصائص الآتية لتمثيل الصور بشكل عام وهي:

1. الصور العقلية تظهر أقرب إلى مثيرات العالم المادي الواقعي.

2 الصور العقلية تبرز صفات مادية للمثيرات كالشكل والحجم بدرجة عالية من الوضوح.

3. إن ظهور أجزاء الصورة العقلية كافية لممارسة الإدراك.

ويمكن إيجاز الخصائص الآتية لتمثيل المثيرات من خلال الكلمات والرموز وهي:

1. الكلمات تعبر عن تمثيل رمزي للمثيرات؛ لأن العلاقة بين الكلمة وما تمثلها من معاني قد يكون مختلفًا من فرد إلى آخر.

2. إن ظهور أجزاء الكلمة أو الرمز في عمليات التمثيل غير كافية لحدوث الإدراك وفقًا لقانون الإغلاق وذلك على عكس الصورة.

3. الكلمات والرموز أكثر فعالية من الصور في شرح المفاهيم المجردة بينما تعد الصور أكثر فعالية من الكلمات أو الرموز في شرح المفاهيم المادية عند عمليات التمثيل.

4. استخدام الكلمات والجمل يجب أن يخضع لمجموعة من القواعد اللغوية والاجتماعية خلال عمليات التمثيل.

ومن خصائص التمثيل الإدراكي للصور العقلية ما يلي :

1. القدرة على دوران الصورة العقلية Mental Rotation: يستطيع الفرد ان يأخذ أية صورة عقلية ويمارس عملية دورانها في ذهنه حتى 360 درجة. تخيل مكعبا أو شجرة أو مجسم الكرة الارضية وحاول دورانه بكل الاتجاهات، إنك ستجد أن العملية ممكنة وسهلة للغاية.

مبادئ تحكم عملية التمثيل الإدراكي للصور:

1. إن العمل على ضبط وتوجيه الصور العقلية يشبه كثيرًا ضبط وتوجيه الأشياء المادية.

2. كلما زاد الزمن المطلوب لتنفيذ جهد ما على مثير مادي، كلما زاد الوقت اللازم لتنفيذ نفس الجهد على الصور العقلية في ذهن الإنسان.

3. العلاقة الفراغية بين عناصر الصورة العقلية تشبه العلاقة بين عناصر المثير المادي.

4. تستخدم الصور العقلية لتوليد معلومات جديدة لم تكن متوفرة وقت معالجة المعلومات في الذاكرة قصيرة المدى.

5. تعد وظائف الصور العقلية مماثلة لوظائف المثيرات البصرية من خلال العمليات التي تقوم بها لتحقيق الإدراك.

  ومن خصائص القدرة على التمثيل الإدراكي للمثيرات قدرتك على بناء صورة ذهنية (Mental Images) مركبة من مجموعة من الصور العقلية وقت تكوين الصورة الذهنية.

فوائد استخدام الصور الذهنية البصرية:

1. تستخدم الصور الذهنية في حل المشكلات والإجابة عن الأسئلة المعقدة التي تطرح علينا.

2. تستخدم الصور الذهنية للتغلب على مشكلات غير معرفية مثل ضبط الأم والتغلب على بعض المشكلات النفسية كالمخاوف المرضية والقلق من خلال ما عرف بالتمارين والرحلات العقلية  والاسترخاء.

3. تستخدم الصور الذهنية من قبل علماء الهندسة والطب والعلوم الأساسية لتصور التراكيب العلمية الممكنة للمواد والمخططات والتعرف على سلبياتها وإيجابياتها قبل الشروع في المشاريع البحثية والتطبيقية.  إن بناء الصور الذهنية المركبة والتحكم بها وتوجيهها أكثر صعوبة من الصور العقلية البسيطة؛ لأنها أكثر تعقيدًا من حيث الخصائص وعدد العناصر، والتداخل بين العناصر، وقابلية التشتت والتأثر بعوامل كثيرة خلال بناء الصورة.

المراجع:

الجواري، ناهض فاضل زيدان.(2016‏‏). العلاقات العامة والصورة الذهنية، دار أمجد للنشر والتوزيع.

الياصجين، فرحان. (2017). الاتجاه المعرفي بين النظرية والتطبيق، المنهل للنشر والتوزيع.







تعليقات


أكاديـمـيـا جلـــــوب

طريقك لمستقبل أكاديمى واعد


معلومات الاتصال

تواصل مع اكاديميا جلوب من خلال مواقع التواصل الاجتماعى او ارسل لنا بريد الالكترونى لتستقبل كل جديد


طرق الدفع



تابعنا على تويتر



جميع الحقوق محفوظة لأكاديميا جلوب 2020

صمم بواسطة True.Sys