Facebook
WhatsApp
Twitter
Instagram
LinkedIn
YouTube
Telegram
    +201005699966 -   +966535561107

أكاديـمـيـا جلـــــوب


المدونة





05/12/2023

أوجه الاستفادة من الدراسات السابقة
/مقالات علمية

تمثل الدراسات السابقة عنصرًا أساسيًّا من عناصر البحث؛ بالتالي فإن أوجه الاستفادة من الدراسات السابقة تعتبر أمر ضروري لأي بحث من البحوث، ولعل الباحث الذي يدرك أوجه الاستفادة هذه يتكون لديه فكرة أوسع عن الدراسات السابقة وكيفية اختيارها وتوظيفها في مضمون البحث، لذلك لا يمكن الوصول إلى الاستفادة من الدراسات السابقة إلا باتباع مجموعة من الإجراءات والشروط، على سبيل المثال هل يمكن أن يستفيد المصنع من آلة معينة ما دام العامل لا يجيد استخدامها؟ بالطبع لا، وهذا تمامًا ما ينطبق على الدراسات السابقة، وفي سياق هذا المقال سنطوف على أمور عديدة تدور حول أوجه الاستفادة من الدراسات السابقة.
سوف نتناول الشروط التي يجب اتباعها في الدراسات السابقة وهذه الشروط مقسمة على عدة محاور، من أهمها: الشروط في اختيار الدراسات السابقة، والشروط في كتابتها وصياغتها ودمجها في مضمون البحث، وتعتبر هذه الشروط هي الموصل الأساسي للاستفادة، وسوف نوضح هذه الشروط:
أولاً- شروط اختيار الدراسات السابقة: لا بد أن تكون لها علاقة بموضوع البحث، وأن تكون موثقة توثيقًا صحيحًا، كما لا بد أن تكون هذه الدراسات مختارة من مصادر معتمدة، ويجب أيضًا الالتزام عند اختيارها بمدى ترابطها بعضها مع بعض للوصول إلى نتائج البحث الحالي بشكل دقيق.
ثانيًا- شروط كتابة الدراسات السابقة:  حيث تُكتب في الخطة وفي الإطار النظري، مع التوثيق العلمي السليم لها.
ثالثًا- شروط الصياغة: لا بد أن تتم صياغة هذه الدراسات باستخدام أسلوب سهل وبسيط بعيد عن التعقيد.
رابعًا- لا بد من ربط الدراسات السابقة ليس فقط بموضوع البحث بل ربطها بعضها البعض، وكذلك ربطها مع نتائج وأهداف البحث بشكل عام.
خامسًا- لابد أن تكون هذه الدراسات ذات قيمة علمية وخالية من أي مشكلات سواء من الناحية العلمية أو اللغوية.
أوجه الاستفادة من الدراسات السابقة بالنسبة للقارئ:
يعتقد الكثيرون أن الدراسات السابقة مقتصرة على إفادة الباحث العلمي والبحث فقط، ولكن الحقيقة أن القارئ يستفاد منها أيضًا، فيجد القارئ من خلال معلومات وبيانات الدراسات السابقة طرحًا متنوعًا يثري المعلومات التي يحصل عليها وسيتفيد منها في قراءته، وهي تساعده على فهم توجهات الباحث وتوقع النتائج التي ستصل إليها الدراسة، كما أنها تزيد من قدرة الباحث على اكتشاف نواحي القوة والضعف في البحث العلمي، بالإضافة إلى أن توثيق الدراسات السابقة يساعد القارئ على البحث عن المصدر الرئيس بكل سهولة، وذلك للتوسع في إحدى النقاط الواردة في هذه الدراسة.
أوجه الاستفادة من الدراسات السابقة بالنسبة  للتحليل الإحصائي:
رغم أن الدراسات السابقة مصدر أساسي من مصادر المعلومات؛ إلا أن المعلومات الداخلة في عملية التحليل الإحصائي لا يتم أخذها من الدراسات السابقة بل يتم أخذها من العينة؛ بالتالي لا تستفيد عملية التحليل الإحصائي من الدراسات السابقة، ولكن الاستفادة تكمن عند نتائج التحليل الإحصائي، حيث تمثل المعلومات المقتبسة من الدراسات السابقة جانبًا مهمًّا من جوانب التأكيد على صحة نتائج التحليل الإحصائي. وذلك من خلال ربط نتائج التحليل الإحصائي بهذه الدراسات وإجراء مقارنات منطقية بينهما؛ بالتالي يمكن القول إن نتائج التحليل الإحصائي تستفيد من الدراسات السابقة في التأكيد على صحتها وتفسيرها وتحليلها.







تعليقات


أكاديـمـيـا جلـــــوب

طريقك لمستقبل أكاديمى واعد


معلومات الاتصال

تواصل مع اكاديميا جلوب من خلال مواقع التواصل الاجتماعى او ارسل لنا بريد الالكترونى لتستقبل كل جديد


طرق الدفع



تابعنا على تويتر



جميع الحقوق محفوظة لأكاديميا جلوب 2020

صمم بواسطة True.Sys